الجمعة , يونيو 5 2020
الرئيسية / الاخبار الجهوية / مواطنون وصلوا الى ديارهم خلسة رغم غلق مداخل الجزيرة والحجر الصحي

مواطنون وصلوا الى ديارهم خلسة رغم غلق مداخل الجزيرة والحجر الصحي

أفادت مصادر أمنية للجنوب براس نقلا عن مصدر أمني ان وحدات الحرس البحري في جربة قبضت على رجلين وامرأة كانوا بصدد نقل شخصين من الجرف سيدي مخلوف الى جربة لمخالفتهم تراتيب الحجر الصحي الشامل.

وتواترت في الاونة الاخيرة عملية تهريب المواطنين من جربة الى مناطق ساحلية كالقرين سيدي مخلوف والجرف وبوغرارة من ولاية مدنين والزارات في مارث بولاية قابس عبر القوارب ولم يفلح الحرس البحري في القبض على الجناة أو احباط العمليات.
هذه العمليات راجعة بالأساس الى غلق كل الطرق المؤدية الى جربة برا وبحرا بسبب فيروس كورونا.
وفسرت مصادرنا ان الجرف هي منطقة خالية من كل المرافق الحياتية وهو ما يدفع بابناء المنطقة الى التنقل الى أجيم جربة للتبضع باستعمال البطاح او القوارب وهو اسلوب متعامل به في الحياة اليومية.
وأضافت ذات المصادر أن اغلب الرحلات التي وقعت خلسة للفرار من الحجر الصحي الذاتي في جربة تكون من جربة الى النقاط الساحلية المذكورة وهذا نظرا لرغبة المقيمين بالجزيرة مغادرتها بعد توقف كل الأنشطة الاقتصادية والسياحية مع ارتفاع عدوى الفيروس.
وأوضحت ذات المصادر ان الاشخاص الذين تمكنوا من مغادرة الجزيرة عبر البحر باستعمال قوارب استغلوا غياب المراقبة الأمنية من قبل الحرس البحري وهو ما يطرح سؤالين هما: إما ان يكون التغاضي عن عمليات المغادرة هو قرار سياسي او ان غياب الامن كان سببه الخوف من العدوى في ظل انتشار العدوى الأفقية؟

شاهد أيضاً

مدير جهوي للصحة بمدنين جمال الدين حمدي

منذ انتشار الكورونا بولاية مدنين، حالتان فقط تنتظر الشفاء وقريبا الاعلان عن خلوِ الولاية من الفيروس

سجلت ولاية مدنين 7 حالات شفاء جديدة من فيروس كورونا المستجد في انتظار شفاء اثنيين …