الإثنين , يوليو 13 2020
الرئيسية / الاخبار الجهوية / الكشف عن وكر دعارة بسيدي مخلوف وحريف مصاب بالسيدا يجبر السلط على التحرك وجلسة بمقر الولاية للنظر في مآل الحادثة
سيدي مخلوف

الكشف عن وكر دعارة بسيدي مخلوف وحريف مصاب بالسيدا يجبر السلط على التحرك وجلسة بمقر الولاية للنظر في مآل الحادثة

تعقد عشية اليوم الثلاثاء، بمقر ولاية مدنين جلسة مضيقة تجمع إطارات أمنية والقضاء والصحة للنظر في كيفية إحتواء حادثة الكشف عن وكر دعارة بمقابل في القصبة بسيدي مخلوف إرتاده أشخاص منهم موقوف حامل للسيدا والبحث في كيفية تسهيل مهام الفرق الصحية من أجل القيام بالكشوفات اللازمة تفاديا للعدوى إن وجدت، وفق ما أفادت به مصادر متطابقة في تصريح للجنوب براس.

في الأثناء، يتواصل الإحتفاظ ب11 شخصا بمركز الإيقاف  للحرس الوطني بسيدي مخلوف وفق إنابة عدلية من النيابة العمومية بمدنين لمزيد تعميق الأبحاث معهم على إثر ثبوت ممارسة أحدهم حامل لمرض السيدا للدعارة مع إمرأة أتخذت منها مهنة يومية.

وفي متابعة لتفاصيل الحادثة، أفاد مصدر أمني أن وحدات الحرس الوطني بسيدي مخلوف أوقفت يوم 1 جوان 3 اشخاص وهم إمراتان إحداهما وسيطة في جلب الحرفاء ومصاب بالسيدا ليقع تركهم في حالة سراح بعد الإستماع إليهم.

وأكد مصدرنا أنه أمام خطورة تواجد المصاب في حالة سراح تمت مراجعة النيابة العمومية مجددا وأمرت هذه الأخيرة بإيقافهم في حالة تلبس لتباشر مجددا العناصر الامنية القضية وتقوم  بإيقاف 11 شخصا في مرحلة أولى وهم المصاب والوسيطة و9 من رواد الوكر وإدراج إسم صاحبة الوكر في التفتيش بعد فرارها لتأذن النيابة العمومية بعد الإستنطاق بالإحتفاظ ب7 اشخاص وترك 4 في حالة سراح مع توجيه تهمة نشر مرض ساري وفتح وكر لممارسة الدعارة بمقابل.

واشار مصدرنا إلى أن المتهم الرئيسي الحامل للسيدا أقدم موفى الأسبوع المنقضي على محاولة الإنتحار  في مناسبتين الأولى بمركز الإيقاف في بوغرارة بإستعمال خيط لحاشية والثانية بسيدي مخلوف عبر إبتلاع قطعة حديدية بعد أن إقتلعها من سرواله مؤكدا انه وقع إنقاذه مع تشديد الرقابة عليه داخل المركز.

هذا وتسبب رواج الخبر باسلوب يحمل الكثير من التهويل في تغذية النعرات الجهوية المحلية بجهة سيدي مخلوف فضلا عن محاولة بعض الأطراف إعتماد التأويل والمبالغة لضرب عدد من أعضاء المجلس البلدي وإتهامهم دون وجه حق بالضلوع في الحادثة كحرفاء وهذا مرده كواليس الخلاف العميق بين أعضائه وهو ما نفته مصادرنا بصفة قطعية مشيرة إلى أن العدد المتداول عبر الفايسبوك عار من الصحة.

هذا ولم تصدر اي قرارات تساخير قضائية لتمكن الفرق الصحية من القيام بالكشف لحصر عدوى المرض إن وجدت علما أنه لا توجد حالات مريضة بالسيدا من بين الموقوفين مثبة طبيا.

 

شاهد أيضاً

مندوبية

مدنين: تسجيل 6 حالات غش ورفع قضية عدلية ضد أحد المترشحين (+تسجيل)

سجلت المندوبية الجهوية للتربية بمدنين خلال الايام الثلاث الأول لامتحانات الباكالوريا 6 حالات غش منها 5 حالات تعد …